Saturday, September 3, 2011

الحرية الى الشيخ الدكتور ميثم السلمان



الشيخ. الدكتور ميثم السلمان متحدت دولي يلعب دورا ايجابيا في تقوية العلاقات الإيجابية بين الثقافات والأديان. وقد شارك في مؤتمرات دولية تركز على الحوار بين الثقافات والأديان في السنوات ال 7 الأخيرة من حياته  و كان ضيفا في أكثر من 50  برنامج تلفزيونية في موضوع العلاقات الثقافية المتعددة. الدكتور ميثم يؤمن إيمانا راسخا بأن  المحتمع  المثقف يجب أن يتعايش في سلام ومحبة  لان العلاقة إلايجابية بين اطراف المجتمع هى المؤسس الرئيسى  لأمن داخل الكون 
 
الدكتور الشيخ ميثم السلمان.  لعب  دورا ايجابيا في إدانة الإرهاب، الدكتور ميثم لديه  اكثر من 15 منشورا في المجلات الدولية بخصوص  هذا الموضوع. كما نشر كتابا بعد العمل الإرهابي في 11 سبتمبر 2001  
 
الدكتور ميثم و عضو في الهيئات التالية :

1. المجلس الدولي للحوار الديني.
2. مؤسسة عالمية الإرشاد.
3. الجمعية الأمريكية للتدريب والتنمية.
4. المعهد البريطاني لتنمية الموارد البشرية
5. مؤسسة الوحدة الإسلامية


الشيخ الدكتور ميثم السلمان بحريني فى الخامسة و الثلاثون . تخرج من مدرسة القلب المقدس المدرسة الخاصة  في البحرين. وهو متخرج من جامعة فيكتوريا الكندية  ثم عاد إلى البحرين بعد دراسته ، تزوج وبدأ عمله الخاص.

قام بانشاء  أول برنامج لبدء التقارب الديني الذي يثقف  متحدثى اللغة الإنجليزية عن مهمة السلم بين جميع الأديان.

 وقرر في وقت لاحق المزج بين الدراسة الأكاديمية ودراسة الدين ، وأنهى دراسته الإسلامية في البحرين ومدينة قم المقدسة
.

الشيخ ميثم مريض فقر الدم المنجلي الذي اعتقل في 19 آذار  الساعة 21:00 لدى وصوله الى مطار البحرين بعد حضور معرض لايبزيغ في ألمانيا. اعتقل فقط لأنه وصل إلى البحرين خلال فترة السلامة الوطنية حيث تم استهداف الناس وفقا لعرقهم ومعتقداتهم.

الدكتور الشيخ  ميثم لم يشارك في أي نشاط سياسي ولا ينتمي إلى أي تجمع سياسي.


لم يكن لدية القدرة على  التواصل إلى أسرته أو محاميه لمدة 3 أشهر.  وقد سمح في النهاية لأسرته بزيارته مرة واحدة في الأسبوع ، ولكن حتى يومنا هذا ليس لديه إمكانية الوصول إلى محاميه. ولم يعط أي تفسير عن سبب أو أسباب اعتقاله.

وهو معروف جدا ماجستير
NLP (البرمجة اللغوية العصبية) مدرب معتمد لتدريب المدربين NLP ،  وفى  الدراسات في مجال تطوير الموارد البشرية وهذا ما يفسر اهتمامة  في دراسة الذكاء العاطفي وآليات التحفيز. 


حائز على درجة الدكتوراه في علم النفس الفلسفي الإسلامي من جامعة  بريطانية ، وكذلك على درجة الدكتوراه في إدارة  الدكاء العاطفي.  

عمل أستاذا زائرا للفلسفة الإسلامية في جامعة سنغافورة.

الدكتور السلمان هو مدرب له سمعته الطيبة   قام بتدريب آلالاف بكل من الشرق والغرب.فى المهارات السلوكية ومنطقته من الخبرة التركيز على الذكاء العاطفي وتنمية الكفاءات وبنائها.  انه يحظى بشعبية المتحدث الضيف  فى القنوات الدولية والفضائية ، حول مواضيع إدارة السلوك. لديه خبرة واسعة في تحسين الأداء البشري ، ويشارك في العمل الاستشارى و التدريبى.

http://alphatraining.hrdacademy.com/E_People.HTM

يقوم  بالتدريب في مركز رشد للتنمية البشرية والإدارية مع عدد من المدربين العالم معروفة جيدا.

http://www.roshodcenter.com/team.php

 
الشيخ الدكتور السلمان الشخص غاية التفاهم ومنفتح ، على العلاقة بين الإسلام والغرب ، وكيفة ان  الوضع الحالي يتطلب إيجاد أرضية مشتركة لبناء الاحترام المتبادل بين جميع الأديان

انه يركز على أهميةلقيم الإسلامية ألاساسيين ، أولا لمحبة الله ، والثاني على حب الجيران بغض النظر عن الدين أو العرق أو الخلفية الثقافية.






الدكتور  الشيخ السلمان  المؤلف / الكاتب   .   نشرت 25 كتابا باللغتين الانكليزية والعربية وتظهر بعض من مؤلفاته المنشورة على هذا الموقع.

http://goo.gl/FZlgW



No comments:

Post a Comment